الرئيسية | الدروس | الخطب | المحاضرات | الصوتيات | التفسير | الفتاوى | المرئيات | السير | الجامع | عن الشيخ
فتاوى عامة
ما حكم قول ( شامبانيا سعودي أو شامبانيا حلال ) على بعض المشروبات في بعض المطاعم ؟

ما حكم قول ( شامبانيا سعودي أو شامبانيا حلال ) على بعض المشروبات في بعض المطاعم ؟

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فضيلة الشيخ :  زيد بن مسفر البحري

www.albahre.com

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

النبي صلى الله عليه وسلم ثبت عنه أنه قال ( ليشربن ناس من أمتي الخمر يسمونها بغير اسمها )

  الآن يسموها بالمشروبات الروحية وإنما هي فساد للأرواح ولا يجوز تسميتها بهذا الاسم وقد وقع ما أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم وحذر منه ومع ذلك يقولون المشروبات الروحية

ومن يطلق عليها بأنها مشروبات روحية فإنه يعزر ، يعرزه الإمام تعزيرا يردعه عن مثل هذا الفعل لأنه وصف هذا المحرم الشديد في التحريم وصفه بوصف ليس وصفا مباحا بل بوصف حميد لأنه في زعمهم أنه يعطي الروح نشوة وسعادة

وهنا أمر أيضا ويتنبه إليه في المطاعم في قائمة العصيرات أحيانا لما تختار في العصيرات هم يكتبون لكن أحيانا ينطق تريد عصير ما يقول عصير يقول شمبانيا سعودي

شمبانيا يقولون هي اسم الخمر أو نوع من أنواع الخمر فيضيفون إليها كلمة سعودي باعتبار أنه ليس بمسكر لأنهم يعرفون أن الخمور ولله الحمد في هذه البلاد لا تشرب

لا تشرب يعني لا يسمح بشربها قد يشربها بعض الناس لكن لا يسمح بشربها

ولله الحمد في هذه البلاد طهرها الله من هذه الخبائث فيقولون شبماينا سعودي

لا تقرهم على هذا

 إن كان ولا محالة إن كنت تريد هذا الأمر لا تسميه بما يسمونه بأنه خمر لأن هذا المشروب الذي يقدمونه إليك ليس محرما ماء وتفاح وبعض الفواكه فقل لهم أريد عصير سعودي

بعض الناس ما يدري هو يدري لكنه يقول بما أنه وصفوه بأنه سعودي

هذه الأحكام ما تعلق بوصف بلد من البدان ، لا

أوصاف شرعية ، ولذلك مثل هذا اللفظ يجب أن يلغى اسمه من المطاعم ولا يجوز أن يتلفظ به شمبانيا سعودي يجب أن يمنع ، ليس المقصود منها أن يشرب لا لأنه طاهر حلال ما فيه إشكال ليس فيه خمر ليس مسكرا لكن التسمية تكتب في القائمة أن الإنسان يطلب ويقول أريد شمبانيا سعودي يحب أن تلغى من اللسان فلا يتلفظ بها ومن القوائم  ، لم ؟

لأنه أولا : أطلق على نفسه بأنه شرب خمرا وإن لم يشربها في الحقيقة ولذلك النبي صلى الله عليه وسلم كما ثبت عند الترمذي قال ( من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يجلس على مائدة يدار عليها الخمر )  فقط مجرد جلوس فما ظنك بمن يشرب شرابا وهو حلال يسميه باسم الخمر

الأمر الثاني : أنه قد يساء به الظن ولذلك قد يقول القائل : وهو يجهل هذا الأمر :والله ذهبت إلى المطعم وشربت شمبانيا إذن يساء به الظن

الأمر الثالث : أنه ذريعة ولاسيما لأصحاب النفوس الضعيفة يقول في نفسه مادام هذه حلال مجرد اسم إذن ما هو طعم الشمبانيا الحقيقية الخمر الحقيقة ؟ ربما تدعوه نفسه لأن النفس أمارة بالسوء { إِنَّ ٱلنَّفۡسَ لَأَمَّارَةُۢ بِٱلسُّوٓءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّيٓۚ }  فقد تدعوه نفسه إلى أن يتعاطى هذا المحرم

 فيتنبه لهذا الأمر وينبه

إذا أتيت إلى مطعم تقول للعامل غيروا هذا الاسم قل عصير سعودي وانتهى الأمر

نشر في : Jul 4th, 2019 - 16:04:06 عدد القراء :




حقوق النشر © 1433هـ albahre.com - فضيلة الشيخ زيد بن مسفر البحري . جميع الحقوق محفوظه