الرئيسية | الدروس | الخطب | المحاضرات | الصوتيات | التفسير | الفتاوى | المرئيات | السير | الجامع | عن الشيخ
خطب الجمعة
عادات تفعل في الزواج لا يعرف الناس أنها من السنن

عادات تفعل في الزواج لا يعرف الناس أنها من السنن

فضيلة الشيخ زيد بن مسفر البحري

www.albahre.com

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هناك بعض العادات التي يمارسها الكثير منا في الزواجات تلك العادات يجهل الكثير من الناس أنها سنن

وبالتالي :

فإني أنبه على هذه الأشياء حتى إذا فعلها المسلم أجر عليها لا أنها عادة

من بين هذه الأشياء التي اعتاد عليها كثير من الناس في الزواج وهي في الحقيقة سنة نبوية  :

أن الكثير يعين المتزوج في زواجه ولاسيما في الوليمة

وأذكر إن كان قد بقي شيء من هذا أن بعضا من الناس يقدم قطيعا من الغنم أو الإبل إعانة للمتزوج أو أنه يدفع إليه نقودا

وليعلم :

أن هذا من السنة فإذا دفعت هذا الشيء لا تدفعه على أنه عادة ، لا ، ادفعه على أنه سنة نبوية حتى تؤجر عليها

والدليل :

ما جاء في الصحيحين من حديث أنس أن النبي عليه الصلاة والسلام لما تزوج بصفية بنت حيي قال فلما أصبح عروسا فلما أصبح رسول الله عليه الصلاة والسلام عروسا

كلمة عروس :

 تطلق على الرجل كما هي تطلق على المرأة في اللغة العربية يقال هذا رجل عروس وهذه امرأة عروس خلافا لما يتوهمه كثير من الناس من أن كلمة عروس يظنون أنها لا تطلق على الرجل وهذا خطأ

قال :  فلما أصبح رسول الله عليه الصلاة والسلام عروسا بسطت البسط فأتى هذا بأقط وهذا بسمن وهذا بتمر حتى اجتمع الطعام فأكلوا

هذا فيه إعانة للمتزوج على وليمته

 

وفيه فائدة أخرى وهي :

أن وليمة الزواج تصلح بدون اللحم والدليل هنا كما في الصحيحين عن أنس أنه لما أصبح عروسا عليه الصلاة والسلام بصفية بسطت البسط وأتي بالأقط والسمن والتمر

لكن المتعاهد عليه هو اللحم والدليل كما في الصحيحين قال عليه الصلاة والسلام (( أولم ولو بشاة ))

لكن وليمة رسول الله عليه الصلاة والسلام على صفية بغير اللحم والخبز يدل على أن الإسلام جاء بتيسير أمر الزواج حتى في الولائم خلافا لما يفعله كثير من الناس حتى تجاوزوا بالأمر إلى حد الإسراف

 

ومن الأمور التي يفعلها بعض الناس في الزواج ويجعلونها من قبيل العادات :

أنه إذا عقد لشخص على ابنته ذبح ذبيحة

هنا ليعلم :

أنه لو اكتفي بتلك الذبيحة أو بأي طعام بعد عقد النكاح يكتفى به عن وليمة الزواج ولا يلزم هذا إن وضع وليمة فلا إشكال في ذلك

لكن ليعلم :

أن وليمة الزواج تبدأ من حين العقد بمجرد ما يعقد على المرأة وتوضع وليمة من لحم أو غيره

إن شاء الزوج أو أهل المرأة أن يكتفوا بذلك فلا إشكال في ذلك لأن وليمة الزواج مختلف فيها بني أهل العلم هل هي واجبة أم سنة

على القول بوجوبها لو اكتفى بهذا فلا إشكال بهذا

وهذا يدل على تيسير الشرعية في أمر الزواج

 

ومن الأمور التي يفعلها الناس ويعتبرونها من العادات وهي سنة :

جلوس الزوج بجوار زوجته إذا دخل بها

إذا أدخلوه على زوجته كما يفعل وأنا أتكلم عن الجلوس فقط  ، وعن ملاطفة الزوجة لما يدخل بها يلاطفها بطعام أو بشراب

أما ما يفعل الآن من أمور أنا لا أدري ما الذي يجري فيها فهي ليست من السنة وقد يكون بعضها مخالف للشرع لكن أنا أذكر أن الزوج إذا دخل بزوجته إذا أدخلوه على زوجته فالسنة في حقه وهذا يفعل فالسنة في حقه أن يجلس بجوارها هذا من السنة

ثم أيضا هم يقدمون له في الغالب يقدمون له شرابا من عصير أو نحوه ، السنة أنه إذا شرب أن يعطيها أيضا وهذا من السنة

والدليل :

ما جاء في مسند الإمام أحمد أن أسماء بنت يزيد قالت رضي الله عنه زينت عائشة لرسول الله عليه الصلاة والسلام فأدخلته عليها فجلس بجوارها ثم أتي بإناء من لبن فشرب فناوله إياها فخفضت عائشة رأسها واستحيت

قالت أسماء فنهرتها فقلت لها خذي الإناء من يد رسول الله عليه الصلاة والسلام

إذاً جلوس الرجل بجوار زوجته حينما يدخلونه عليها أو أنه يقدم لها الشراب فهذا لا إشكال فيه وهذا يفعل لكن ما يزاد على ذلك مما يكون في قصور الأعراس لا يبنى عليه أنا لا أدري ولا أعلق في ذمتي شيئا

لكن الشاهد من هذا أن هذا من السنن ما هو ؟

جلوسه بجوار زوجته وأن يناولها شرابا من عصير ونحوه لكي يلاطفها وإن استحيت فهذا أمر معهود واستحيت عائشة رضي الله عنها

 

ومن الأشياء التي يفعلها بعض الناس في الأعراس :

أنه إذا أصبح بعد أن بنى بزوجته إلى أين يذهب ؟

فيما نعلمه من عاداتنا نحن قد يتغير الحال مستقبلا أو تغير عند البعض هو يذهب إلى أهله لكي يسلم عليهم يذهب إلى والديه أو إلى أقربائه صبيحة بنائه بزوجته فيسلم عليهم

ويدعون له

وهذا من السنة

فالنبي عليه الصلاة والسلام لما بنى بزينب رضي الله عنها لما أصبح من بنائه كما جاء في صحيح البخاري من حديث أنس أتى إلى زوجاته في الصباح وسلم عليهن كما جاء عند البخاري وغيره فسلم عليهن وسلمن عليه ودعا لهن ودعون له يأتي إلى كل زوجة من زوجاته عليه الصلاة والسلام

 

إذاً هذه بعض العادات التي تفعل وهذا رأيته من بعض الناس يفعل هذه الأشياء على أنها عادة ، لا ، افعلها مستقبلا ونبه أبناءك وإخوانك على هذا الأمر ليفعلوها على أنها سنة وليست عادة حتى يؤجروا عليها

 

نشر في : Dec 13th, 2018 - 02:52:52 عدد القراء :




حقوق النشر © 1433هـ albahre.com - فضيلة الشيخ زيد بن مسفر البحري . جميع الحقوق محفوظه