الرئيسية | الدروس | الخطب | المحاضرات | الصوتيات | التفسير | الفتاوى | المرئيات | السير | الجامع | عن الشيخ
فتاوى عامة
إن صدق المسلمون فإن نصر الله قريب لهم في هذا الزمن وليتأملوا هذه الآية وهذا الصلح

إن صدق المسلمون فإن نصر الله قريب لهم في هذا الزمن

وليتأملوا هذه الآية وهذا الصلح

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فضيلة الشيخ :  زيد بن مسفر البحري

www.albahre.com

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وعلى كل حال :

في أي زمن من أزمان المسلمين إن صدقوا مع الله نصرهم الله

ولذلك في سورة الفتح :

 

التي نزلت في صلح الحديبية والتي بها من الشروط ما بها :

(( فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا ))

والله لو أصلح المسلمون قلوبهم وجوارحهم وعلم الله علما يترتب عليه جزاء وحساب لأنه مطلع عز وجل على كل شيء أن في قلوبهم خيرا وصلاحا وإيمانا عظيما فإن الله سينصرهم

والنصر قادم أي لا يلزم أن يكون النصر قريبا ، لا ، من حيث ما نراه وإلا فنصر الله قريب { أَلَا إِنَّ نَصْرَ اللَّهِ قَرِيبٌ }

 لكن :

بالنسبة للبشر يظنون أنه بعيد ، ولذلك النبي عليه الصلاة والسلام في صلح الحديبية هو خرج من أجل أن  يعتمر فصُّد

فهل ذكر الله أنهم سيعتمرون في تلك السنة ؟

لا

وإنما أخبرهم أنهم سيعتمرون لكن هل يقَدِّر الله لهم العمرة في تلك السنة ؟

لا